نصائح للممتحنين - الامتحان السّيكومتري:

قبل الامتحان، خلاله وبعده

استغلّ وقتك بحكمة.

كما ذكرنا سابقا، في بداية كل فصل يُذكر عدد الأسئلة فيه والوقت المخصّص له. في بداية كل فصل يُشير الممتحِنون إلى الوقت المخصص لحلّ الفصل ويسجّلون على اللوح أوقات بداية الفصل وانتهائه (بحسب ساعتهم). سيُبلغك الممتحِنون عندما تتبقّى 5 دقائق لحلّ الفصل. عند انتهاء الوقت المخصّص ستتلقّى تعليمات بالانتقال إلى الفصل التالي، ولن يكون بإمكانك العودة مجدّدا إلى الفصل السابق.

أمامك بعض التوصيات لاستغلال فعّال للوقت المتاح لك:

  • في مهمّة التعبير الكتابي خصّص بضع دقائق للتفكير بالأفكار التي ترغب بعرضها. خطّط مبنى الإنشاء واكتب رؤوس أقلام. في الغلاف الداخلي للكراسة، إلى جانب فصل مهمة التعبير الكتابي، هناك مكان مخصص لكتابة مسودّة. تذكّر بأنّ وقت نسخ المسودّة لورقة الكتابة هو من ضمن الوقت المخصص للفصل، ولن يُعطى وقتٌ إضافي من أجل ذلك. يُسمح بالتأكيد بمَحْوِ كلمات أو مقاطع في ورقة الكتابة، ولكن تذكّر أنّ خطّك يجب أن يكون مقروءًا ويجب أن يكون تسلسلُ الإنشاء مفهومًا. قبل انتهاء الوقت المخصص لمهمة التعبير الكتابي بقليل، اقرأ مجدّدا ما كتبت وتأكد من أنّ كل شيء مقروء ومفهوم.
  • في فصول الأسئلة متعدّدة الخيارات حاولْ حلّ كل سؤال في وقت معقول. إذا نجحت في ذلك؛ انتقل إلى السؤال التالي. إذا لم تنجح في حلّ السؤال، لا تتأخر عنده! تذكّر أنّ عليك الإجابة عن كل الأسئلة في الفصل. إذا تأخّرت وقتا طويلا على سؤال واحد، فلن يبقى لديك وقتٌ كافٍ للإجابة عن الأسئلة الأخرى، والتي من المحتمل أن تجيب عنها بشكل صحيح وأن تحصل على نقاط. للأسئلة السهلة وللأسئلة الصعبة وزنٌ متساوٍ في تقرير العلامة، ولذلك فلا يوجد سبب للتأخر على سؤال واحد. في الوقت الذي ستوفّره ربما سيكون بإمكانك الإجابة عن عدّة أسئلة أخرى.
  • إذا كنت تعتقد بأنّك قادر على الإجابة عن السؤال ولكنك بحاجة إلى بعض الوقت الإضافي، ضع علامة على السؤال وعدْ إليه لاحقًا. إذا تبقّى لك وقتٌ في نهاية الفصل، عدْ إلى كلّ الأسئلة التي وضعت عليها علامات وحاول حلّها.
  • إذا كنت تُقدّر بأنّك حتى لو كرّستَ وقتًا إضافيا للسؤال فلن تستطيع حلّه؛ خمّن الإجابة!ليس بالضرورة أن يكون التخمين عشوائيًّا. ربما سيكون بإمكانك إلغاء بعض الخيارات استنادا إلى معرفة جزئية، وبذلك ستزيد من احتمال أن تخمّن بشكل صحيح. يتم حساب العلامة في الامتحان استنادًا إلى الإجابات الصحيحة فقط، ولا يوجد تخفيض نقاط على الإجابات الخاطئة. ولذلك، إذا لم تنجح في حلّ السؤال، من المفضّل لك أن تخمّن، فالتخمين لا يمكن أن يضرّ بعلامتك، بل يمكنه أن يحسّنها فقط.
  • اترك لنفسك نحو دقيقة قبل نهاية الفصل. راجعْ الأسئلة التي لم تجب عليها وخمّن الإجابات عشوائيًّا، أي أشرْ لإجابة أيّا كانت في صفحة الإجابات دون محاولة حلّ السؤال أو استبعاد خيارات. فلم يعد الآن لديك وقت، وكل ما يمكنك فعله هو الإشارة بسرعة للإجابات الناقصة في صفحة الإجابات والتأكّد من أنّك قد عبّأت الإجابات لجميع الأسئلة.
  • نحن نصادف شكاوى حول أخطاء في تعبئة صفحة الإجابات. لا يمكن مساعدة ممتحَن حدث معه خطأ في تعبئة الإجابات، ولذلك اعتنِ جيّدا بتعبئة كل إجابة في المكان الملائم لها في صفحة الإجابات. تصحيح الخطأ يمكن أن يتم فقط بيد الممتحَن وفقط في إطار الوقت المخصّص للفصل. لن يُعطى وقتٌ إضافي من أجل ذلك.
  • كل فصل مهم! لا توجد أي طريقة لمعرفة أيّ الفصول لا يُستخدم في تحديد العلامة، ولذلك تعامَل مع كل فصل على أنّه هو الفصل الذي سيحدّد علامتك! إذا قرّرت لسببٍ ما بأنّ أحد الفصول ليس مهمّا، فمن المحتمل أن يضرّ قرارك هذا بالعلامة التي ستحصل عليها.

סימון תשובות בטופס 3

الغشّ في الامتحان

كل عمل غشّ مثل انتحال شخصية أو النسخ يشوّش على إجراءات القبول لمؤسسات التعليم العالي ويمسّ بإنصاف هذه الإجراءات.

توجد لدى المركز القطري للامتحانات والتقييم طرق للكشف عن أعمال الغشّ، ويمكنه أن يمنع شخصا من التقدّم للامتحان، أو إلغاء امتحانه؛ إذا قام بمخالفة تتعلّق بسرّية الامتحان أو باستخدام نتائجه.

انتبه! انتحال الشخصية، كما في حالة شخص يُرسل شخصا آخر للتقدّم للامتحان بدلا عنه، هو مخالفة جنائية. الاشتباه بمثل هذه الجريمة يتسبب بشكوى في الشرطة وفي لجان الانضباط في المؤسسات التعليمية. قد يُعاقَب منتحلُ الشخصية ومُرسِلُه بالسجن الفعلي وبالإبعاد عن التعليم لمدة طويلة، وكذلك محاولة العمل بطرق غير شرعية، في نهاية المطاف، ستضرّ بالممتحَن أكثر بكثير من بضع إجابات غير صحيحة.

يحتفظ المركز القطري للامتحانات والتقييم بالحق في إلغاء امتحان لممتحَن إذا كان هناك اشتباه أو شكّ بأنّ تحصيله في الامتحان لا يعكس قدراته فعليّا.

يحظر نسخ أو نشر امتحان أو أجزاء منه بأي شكل وبأي وسيلة، أو تدريسه - كلّه أو أجزاء منه - دون إذن خطّي من المركز القطري للامتحانات والتقييم. يقوم المركز القطري للامتحانات والتقييم باتخاذ إجراءات إدارية، قانونية وإجراءات أخرى ضدّ من ينتهك هذا الحظر. قبل بدء الامتحان يُطلب منك التوقيع على تصريح يصادق على أنّ هذا الحظر معلوم لديك وبأنّك تتعهّد بالعمل بموجبه.

أي تصرّف من التصرّفات التالية يمكنه أن يؤدي إلى إبعاد الممتحَن عن الامتحان:

  • التشويش على مجرى الامتحان
  • النسخ، تقديم المساعدة أو الحصول على مساعدة في حلّ الامتحان
  • استخدام وسائل مساعدة محظورة، بما في ذلك أوراق، كتب، آلات حاسبة وقواميس
  • فتح كرّاسة الامتحان دون أن تُعطى تعليمات بذلك
  • الانتقال من فصل إلى آخر دون أن تُعطى تعليمات بذلك
  • الاستمرار في حلّ فصل بعد انتهاء الوقت المخصّص له
  • إخراج مادة من الامتحان خارج صفّ الامتحان
  • حيازة جهاز إلكتروني: هاتف محمول، حاسوب، مشغّل موسيقى وما شابه في وقت الامتحان
  • عدم الانصياع لتعليمات الممتحِنين

بعد الامتحان

بعد الانتهاء من الامتحان ستحصل على استمارة أسئلة وسيُطلب منك فيها إبداء رأيك بظروف الامتحان. قد يُطلب منك الإشارة إلى مدى رضاك عن إجراءات التسجيل والامتحان، أو التعبير عن رأيك بمواضيع أخرى يشتغل بها المركز القطري للامتحانات والتقييم. لا تشكّل أسئلة هذه الاستمارة جزءًا من الامتحان السيكومتري، ويتم فحصها بشكل منفصل عن فحص أسئلة الامتحان، ولا يمكنها أن تمسّ بك أو بعلامتك بأي شكل من الأشكال. لست ملزمًا بتعبئة هذه الاستمارة، ولكن سنسعدُ لو كرّستَ الوقت القصير المطلوب لأجل ذلك، لأنّ إجابتك ستساعدنا جدّا وستمكّننا من تحسين الخدمة التي نقدّمها لجمهور الممتحَنين. من المهم أن تعرف بأنّ استمارة الأسئلة هذه ليست مُعدّة لمعالجة التوجّهات الشخصية. إذا كانت لديك ملاحظات أو اعتراضات بخصوص الامتحان، يمكنك التوجّه خطّيا إلى قسم توجّهات الجمهور في المركز القطري للامتحانات والتقييم خلال أسبوع من موعد الامتحان. مثل هذه التوجّهات ستحظى بإجابة شخصية.

يشعر بعض الممتحَنين عند خروجهم من الامتحان بأنّهم واجهوا صعوبة في حلّ الكثير من الأسئلة، أو بأنّهم لم يتمكّنوا من كتابة إنشاء جيّد أو لم يجيبوا عن جميع الأسئلة في الوقت المخصّص. من المهم أن تعرف بأنّ علامتك رغم أنّنا تتحدّد وفقا لجودة الإنشاء الذي كتبته ووفقا لعدد الأسئلة التي قمت بحلّها بشكل صحيح، ولكن ذلك يتم بالمقارنة مع تحصيل جميع الممتحَنين في جميع الصيغ، اللغات ومواعيد الامتحان. لذلك، حتى لو خرجت من الامتحان بشعور سيّء، فمن الممكن جدّا أن تكون نجحت بصورة جيّدة.