تعليمات للممتحنين - “متام”:

قبل الامتحان، خلاله وبعده

استغلّ وقتك بحكمة.

كما ذُكر، يُذكَر في الكراسة في كل قسم من قسمي الامتحان عدد الأسئلة التي يتضمنها والوقت المخصص له. في بداية كلّ فصل يذكر الممتحِنون الوقت المخصَّص لحلّ أسئلة الفصل، ويسجّلون على اللوح توقيت ابتداء الفصل وانتهائه (وفق ساعتهم). يُبلغك الممتحِنون حين تتبقى 5 دقائق لحلّ الفصل. عند انتهاء الوقت المحدد، سيُطلب منك التوقف عن حل الأسئلة في القسم وإغلاق كراسات الامتحان.

إليك بعض التوصيات لاستغلال ناجع للوقت الذي لديك:

  • حاوِل حلّ كلّ سؤال خلال وقت معقول. إذا نجحت، انتقِل إلى السؤال التالي. أما إذا لم تنجح في حلّ سؤال، فلا تتأخر في محاولة حلّه! تذكّر أنّ عليك الإجابة عن جميع الأسئلة التي في الامتحان. إذا تأخرت لوقت طويل في حلّ سؤال واحد، لن يتبقى لديك وقت للإجابة عن أسئلة أخرى، يمكن أن تجيب عنها بشكل صحيح وتكسب نقاطًا.‎ ‎للأسئلة السهلة والأسئلة الصعبة نفس الوزن في تحديد العلامة، لذلك ليس هناك سبب للتأخر في سؤال واحد. في الوقت الذي توفره، ربما يمكنك أن تجيب عن أسئلة أخرى.
  • إذا كنت تظنّ أنّ بإمكانك حلّ السؤال، لكنك تحتاج إلى القليل من الوقت الإضافي، أشِر إليه وعُد إليه بعد ذلك. إذا تبقى لديك وقت في نهاية القسم، عُد إلى جميع الأسئلة التي أشرت إليها وحاول حلها.
  • إذا قدّرت أنّك لن تنجح في حل السؤال حتى لو خصصت له وقتًا إضافيا - خَمِّن الإجابة!‎ ‎ليس التخمين عشوائيا بالضرورة. فقد تتمكن من استبعاد إمكانية أو أكثر بناءً على معرفة جزئية، ما يزيد من احتمال أن يكون تخمينك صحيحا. تُحسَب علامة الامتحان بناءً على الإجابات الصحيحة فقط، ولا تُخصَم نقاط على الإجابات الخاطئة. لذلك، إذا لم تنجح في حلّ السؤال، يجدر بك أن تخمّن - فالتخمين لن يُنقص العلامة، بل يُحتمَل أن يحسنّها.
  • أبقِ لنفسك حوالي دقيقة قبل نهاية القسم. عُد إلى الأسئلة التي لم تُجِب عنها وخمّن الإجابات بشكل عشوائي، أي أشِر إلى إجابة أيًّا كانت في ورقة الإجابات دون أن تحاول حلّ السؤال أو استبعاد إمكانيات. في هذه المرحلة لا وقت لديك، وكل ما في وسعك أن تفعله هو أن تشير سريعًا إلى الإجابات الناقصة وتتأكد أنّك أشرت إلى إجابات عن جميع الأسئلة.

 

المس بنزاهة الامتحان والغشّ فيه

المركز القطريّ للامتحانات والتقييم يتعامل بصرامة بالغة مع كلّ مسّ بنزاهة الامتحان، ومِن ضمن ذلك كلّ عمل يمسّ بسريّة الامتحان أو باستخدام علاماته، ويتعامل أيضًا بصرامة مع كلّ محاولة لتحصيل علامة بطرق غير قانونيّة مثل النسخ عن الغير (النقل) في الامتحان أو انتحال شخصيّة الغير. مِن عواقب الغشّ، أنّه قد يؤدّي إلى قبول متقدّمين للدراسة العليا بشكل غير قانونيّ وأحيانًا حتّى على حساب متقدّمين آخرين أجدر بالقبول. المركز القطريّ للامتحانات والتقييم لديه طرق للكشف عن حالات الغشّ والمسّ بنزاهة الامتحان، وهو يحتفظ بحقَّ التصرف في هذه الحالات، وفقًا لاعتباراته، بكل الوسائل المتوفّرة لديه، ومن ضمنها:

  1. إلغاء الامتحان
  2. حظْر تقديم الامتحانات التي يُجريها المركز القطريّ لمدّة 12 شهرًا
  3. تقديم شكوى قضائيّة مدنيّة
  4. التواصل مع اللجان التأديبيّة في مؤسّسات الدراسة العليا

انتباه! انتحال شخصيّة الغير (كأن يُرسِل شخصٌ شخصًا غيره لتقديم الامتحان عنه) هي مخالفة جنائيّة. الاشتباه بوقوع مخالفة من هذا النوع يؤدّي إلى تقديم شكوى في الشرطة وفي اللجان التأديبيّة في مؤسّسات الدراسة العليا.

يُمنَع نسخ أو نشر الامتحان أو أجزاء منه بأي شكل وبأية وسيلة، أو تدريسه - كلّه أو أجزاء منه - دون موافقة خطية من المركز القطري للامتحانات والتقييم. ‎ ‎يتخذ المركز القطري إجراءات إدارية، قانونية، وغيرها ضدّ الذين ينتهكون هذا المنع. قبل بدء الامتحان، يُطلَب منك التوقيع على تصريح بأنك تعرف هذا المنع وأنك تلتزم بالتصرف بموجبه.

كلّ سلوك ممّا يلي يمكن أن يؤدي إلى إبعاد مُمتَحَن من الامتحان:

  • إزعاج سير الامتحان
  • النَّسخ، تقديم المساعَدة، أو تلقي المساعَدة في حلّ الامتحان
  • استخدام مُساعِدات ممنوعة، تشمل الأوراق، الكتب، الحواسيب، والقواميس
  • فتح كراسة الامتحان دون تلقي إرشاد بفعل ذلك
  • متابعة العمل على كراسة الامتحان ما بعد انتهاء الوقت المخصَّص له
  • إخراج موادّ الامتحان من صفّ الامتحان
  • الاحتفاظ  بجهاز إلكتروني - هاتف خلوي، حاسوب، مشغّل موسيقى، وما شابه - خلال الامتحان
  • عدم الانصياع لإرشادات الممتحِنين

 

بعد الامتحان

بعد انتهاء الامتحان، ستحصل على استمارة يُطلَب منك فيها أن تعبّر عن رأيك في ظروف الامتحان ومحتواه. ربّما يُطلَب منك أن تذكر مدى رضاك عن عملية التسجيل والامتحان، أو التعبير عن رأيك في مواضيع أخرى تهمّ المركز القطري. استمارات الاستبيان ليست جزءًا من امتحان “متآم”، وهي تُفحَص بمعزل عن فحص أوراق الإجابات، ولا يمكنها بأي طريقة أن تضرّ بك أو بعلامتك. ليس عليك أن تجيب عن الأسئلة في الاستمارات، لكن يسرّنا أن تخصّص لها وقتًا قصيرًا، حيث إنّ إجاباتك تساعدنا كثيرًا وتتيح لنا تحسين الخدمة التي نقدّمها لجمهور المُمتحَنين. من المهمّ أن تعرف أنّ استمارة التغذية المرتدة ليست معدّة لمعالجة الشكاوى الشخصية. إذا كانت لديك ملاحظات أو تحفظات حول الامتحان، اكتب إلى دائرة استفسارات الجمهور في المركز القطري للامتحانات والتقييم خلال أسبوع من يوم الامتحان. سيتمّ الردّ على هذه التوجهات بشكل شخصي.

هناك ممتحَنون يخرجون من الامتحان شاعرين أنهم استصعبوا حلّ أسئلة عديدة أو أنهم لم يتمكنوا من الإجابة عن جميع الأسئلة في الوقت المحدَّد. من المهمّ أن تعرف أنّ علامتك لا تُحدَّد وفق عدد الأسئلة التي أجبت عنها بشكل صحيح، بل يتمّ الأمر بالمقارنة مع إنجازات جميع المُمتحَنين الذين يجتازون الامتحان. لذلك، حتى إذا كان شعورك سيئا لدى الخروج من الامتحان، يُحتمَل كثيرًا أن تكون قد حققت علامة جيّدة.